الإثنين، 17 ديسمبر 2018

أرشيف الوسم : احميدة عياشي

احميدة عياشي: هوامش الفاتح.. بداية ناقصة لثورة بتراء

لماذا الفاتح نوفمبر؟ مختلف القراءات انصب تفسيرها على يوم القدّاس (عيد الشّكر)، المخيال الدّيني، وإحداث الصّدمة التي لا تنسى في تاريخ الآخر. تحوّل هذا التّفسير إلى يقين، كاد أن يطغى على مختلف القراءات التي كانت تبحث عن إيجاد معنى ليوم التمرّد والإعلان عن القطيعة في الأسلوب، الذي طالما رفع كشعار …

أكمل القراءة »

احميدة عياشي يكتب: كيف نقرأ ماركس اليوم؟!

كارل ماركس

الماركسية توفيّت عشية انتصار البولشيفية، وتحوّلها إلى عقيدة بيروقراطية مشوّهة بداء اسمه الستالينية. ولم يكن إعلان هذا الموت بسقوط الاتّحاد السّوفياتي، الذي تورّط في غزو أفغانستان وتحوّل إلى صورة من صور التّاريخ التراجيكوميدي عندما يتحوّل إلى كاريكاتور خادع ومضلل. لكن هل موتها كان يعني نهايتها في التّاريخ كما بشّر بذلك …

أكمل القراءة »

احميدة عياشي.. “ليون جزائري” ركب صهوة الحياة

جلال الدّين سماعن حين تتدرّج في قراءة “رسائل إلى أميرة”(منشورات الحياة – 2017)، وهي وقائع سيرة متشظية، يروي فيها احميدة عياشي(1958-) فصلاً من حياته(1965-1985)، ستفكّر لا محالة في أمين معلوف وفي رائعته “ليون الإفريقي”. ستفكّر أيضًا في بطل روايته “سلالم الشرق”، سالم، ذلك الذي بدأت حياته قبل أن يولد بنصف …

أكمل القراءة »

احميدة عياشي يحوّل الأحداث إلى مشاعر والتّاريخ إلى حاضر

عاشور فنّي احميدة عياشي كان، في الثّمانينيات، يقدّم مونولوج “قدور لبلاندي”، في الأحياء الجامعية والأحياء الشّعبية وعلى الركح أحيانًا، في شكل فقير ولكن مؤثّر. ديكور معدوم وتمثيل يلعب على الجسد والحركات والأصوات، بقدر ما يعتمد على نصّ متحول منفتح يستوعب الأحداث اليومية ويحوّلها إلى فكرة قابلة للنّقاش ويربطها بالحياة السياسية. …

أكمل القراءة »

الجنون والانتحار والمداواة بالأدب.. هكذا يكتب احميدة عياشي

الجنون هبة ربانية.. كتب جيم فرغيس، في روايته الشّهيرة “ألف امرأة بيضاء”. الجنون قد يخفي عبقرية ما، أو يقود للشّعر، أو للانتحار. احميدة عيّاشي(1958-) اختبر الجنون، وهذا الجنون (الإبداعي) أنقذه من الانتحار، ورافقه في إتمام أولى رواياته: “ذاكرة الجنون والانتحار”(1985)، التي صدرت وهو بصدد تأدية الخدمة العسكرية(في وزارة الدّفاع). في …

أكمل القراءة »

لا يمكن اختزال التّاريخ في ابن باديس

كلّ مجتمع يقترن بعلامات ومعالم ورموز لأن الكينونة يختزلها الأثر والعلامة والرّمز . في الجزائر، نتيجة عوامل متعدّدة، متّصلة بالتّراكمات التّاريخية وبآليات الاستبعاد الموظّفة في صراعات التموقعات، اهتزّت المرجعية وغابت رمزيات الشّراكة الوطنية. الأسماء الحاضرة كرموز تبنّتها المؤسسة الرسمية، حاضرة حضورا تنميطيًا، يهلك الرّمز ويرتفع بالوثن الذي يسدّ الأفق ويرسخ …

أكمل القراءة »

احميدة عياشي يردّ على نوري الجرّاح: 6 أشياء لا تعرفها!

التقيت بالشّاعر والصّحافي نوري الجرّاح عام 2000، أثناء زيارته، لأول مرّة، إلى الجزائر. أذكر أنه أجرى حوارًا مطولاً معي استثمره أساسًا في كتابه “الفردوس الدّامي”، كان وفيًا في نقل بعض أقوالي وغير دقيق في الكثير من الأحيان في نسب تفسيري للحركة الإسلامية الراديكالية وجذورها لنفسه. كان يفتقد إلى الحرفية التي …

أكمل القراءة »

احميدة عياشي يكتب: شير

الكاتب احميدة عياشي(1958-) بصدد الانتهاء من روايته الجديدة، التي ستحمل – مبدئياً – عنوان «شير»، تحكي عن شخصية شير الهارب من الجماعات الإسلامية، بنيّة تسليم نفسه للعسكر. بعد «ذاكرة الجنون والانتحار»، «متاهات ليل الفتنة» و«هوس»، يستعرض الرّوائي احميدة عياشي في شير جزءًا من التّاريخ الحديث للبلد، في رواية تتعدّد فيها …

أكمل القراءة »

هل انتهت حقبة الجنرال مدين، المدعو توفيق؟!

كل المؤشرات تقول أجل، لقد انتهت حقبة الجنرال توفيق أو في أحسن الأحوال هي في لحظة الاحتضار، تلفظ أنفاسها الأخيرة..؟! لقد بدأت المعركة بين بوتفليقة وسلطة «الدياراس» منذ اللحظات الأولى التي عاد فيها إلى حكم الجزائر، يوم صرخ، وفي خطاب رسمي، أنه لا يرضى أن يكون ثلاثة أرباع رئيس، وكانت …

أكمل القراءة »