الأربعاء، 21 أغسطس 2019

نفحة

سَامْبُول

فيروز قالك جايّة لدزاير؟ زعما نأمنوهم ونقولوا صح جايّة وما يهمناش إذا قسنطينة تُصلح تكون عاصمة ثقافة عربية ولاّ لا!.. ومن غير ما نسقسيو: الدزيريين يسمعوا فيروز ويحفظوا غنَاها ولاّ جيبينها بَرك المهم «أيقونة» و«رمز» ولاّ «سامبول» (مَشي اللّي داروها جزايرية) تع الثقافة العربية، إلخ. أحنا نروحو نشوفو «روري» اللّي …

أكمل القراءة »

معركة آسيا جبار الخاسرة

جريمة في العراق، وأخرى في الجزائر، لأسباب مُختلفة، وبمقاسات مُتشابهة. معاذ كساسبة أٌحرق حيًّا، وبعد الإعلان عن وفاته بيوم واحد، أٌحرقت جثّة كهل ستيني، في مدينة الونزة، شرقي الجزائر. الأول رأى العالم كلّه فظاعة ما وقع له، والثّاني لم نسمع عن مأساته سوى في مقال صحافي صغير، كُتب على عجل. …

أكمل القراءة »

لا بترول.. لا بالون..

السْمَانَة اللّي قبل اللّي فاتت، كتبت «مرميطة» بعنوان «الفُمْ يفْتِي دُرُوسْ وضْرُسُه مْسَوْسِينْ» (عاودوا اسمعوا غنية باسم الحق ولامور)، في آخر الكرونيك كتبت حاجة على غينيا «تروبيكال»، المُحرّر صحّحها ورَدْها «إيكواتوريال»، في باله سْهِيت عليها، بصّح رجعت وفهمته علاش كتبت تروبيكال ومَشي إيكواتوريال (اللّي هي أدق في ترجمة كلمة «إستوائية»). …

أكمل القراءة »

أفلام ذات منفعة عامّة

مقام الشّهيد أمام المكتبة الوطنية بالحّامة، في الجزائر العاصمة،  وقف م.م (60 سنة)، وهو منتج جزائري معروف، عاد إلى البلد بعد ما يقارب الـثلاثين عامًا قضاها في باريس، مرافقا نجوم الأغنية الأمازيغية الأوائل من شريف خدّام إلى إيدير وآيت منقلات..كما رافق أيضًا الشاب خالد والشاب مامي، وعمل مع أسماء كبيرة …

أكمل القراءة »

جنوبيّ

لا يمكن أن تنتقد اللّغة العربيّة دون أن تصطدم بعثمان سعدي، وجمعيته التي لم نسمع لها حصيلة أدبيّة أو ماليّة، ولا يمكن أن تجادل في العقيدة دون أن تصيبك لعنات عبد الفتّأح حمداش زراوي والمُذيع شمس الدّين بوروبي، اللذين لم نقرأ لهما مقالا رصينًا واحدًا، ولا يمكن أن تقترب من …

أكمل القراءة »

راقدة وتمونجي

سا 8 تاع الصباح: الطريق مَغلوقَة. سا 9 تاع الصباح: الطريق مسَكْرَة. سا 10 تاع الصباح: الطريق مْبَلْعَة. الحداش، الطناش، الوحدة… ألف؟ ألفين طونوبيل؟ كل يوم غالقين الطريق. والسؤال يطرح نفسه: شكون راهو ف (البِيرُوات/ الشركات/ الورشات/ الشُونْطِيَاتْ…) شكون راهو خدّام؟ العالم قلّع وحنا حاصلين ف لوطوروت، الدنيا دارت وتدور …

أكمل القراءة »

تكفير العقل

ما هي النّقطة المشتركة بين الجزائر والمغرب؟ هي صحوة التّكفيريين. بداية الأسبوع الماضي، تلقت الزّميلة زينب الغزوي تهديدًا صريحًا بالقتل، والتّهمة هي كونها صحافية في أسبوعية «شارلي إيبدو»، هي العربية الوحيدة في الصّحيفة الفرنسية، تكتب ولا ترسم، تحرّر ولا تمارس سلطة على الخطّ التّحريري للمطبوعة. وجدت نفسها في مواجهة تهمة …

أكمل القراءة »

الفُمْ يَفْتِي دُرُوسْ وضْرُوسُهْ مْسَوْسِينْ

العنوان تاع مرميطة هذِ السْمَانَة، من غُنية شابّة بزاف تاع أمازيغ كاتب وسّمها: «باسم الحق ولامور». يقول في وسطها: «الفُمْ يَفْتِي دُرُوسْ وضْرُوسُهْ مْسَوْسِينْ/ والعِين شَاهْدَة بدْمُوعْ تْمَلّحْ فْ الدَمْ مْسْكِينْ». النّاس اللّي خرجت نهار الجمعة، ما خرجتش على جال «المسيرة». المسيرة اللّي قعدت «صحافة ميكي» تْعيطْ عليها تحت شعار …

أكمل القراءة »

ظاهرة عاطفيّة

كيف تصير مُسلمًا معترفًا به بداية 2015؟ الأمر ليس صعبًا، يكفي فقط أن تخرج إلى الشّارع، حاملاً ورقة كُتب عليها محمد (ص)، وتصرخ قليلاً، ثم تنشر أحاديثا لخير خلق الله على الفايسبوك، وتبعث رسائل شتم وسبّ وتهديد ووعيد على حساب صحيفة «شارلي إيبدو»، لتحصل على «براءة إيمان»، تشبه صكوك الغفران، …

أكمل القراءة »

واحد اللّيلة في باريز!

قبل ما يخلاص العام اللي فات شُفنا في الفايسبوك تصاور تع سعيداني في باريز… الصباح، يمشي وهو راجع من «الشوبينغ»، ولاّ واقف في نُص الليل وسط طريق فارغة يستنّى «الإشارة» بَاش يَقْطَعْ.. فكّرنا بوودي آلن: ميدنايت إِنْ باريز… «سعيداني إِنْ باريز»!.. هنا في دزاير، ما صراتش حاجة كبيرة، تبدّل نيميرو …

أكمل القراءة »