الجمعة، 15 ديسمبر 2017

ميموار

الذاكرة الأدبية، في الجزائر وفي الوطن العربي

يوم عزف علاّ في بيروت وأبهر الحُضور

في سنة 2006، أحيى عازف العود علاّ، حفلاً في بيروت، وكان من بين الحضور نخبة من الكتّاب والإعلاميين اللبنانيين، من بينهم الشاعر والفنان اللبناني فادي العبد الله، الذي أبهره صاحب موسيقى «الفوندو»، وكتب حينها مقالاً جميلاّ في صحيفة النهار اللبنانية: في مناسبة نادرة، خرج عازف العود الجزائري الخلاّق عَلاّ، من …

أكمل القراءة »

يوم اقتفى موباسان أثر الشيخ بوعمامة

يُعتبر الكاتب والمترجم عبد العزيز بوباكير، واحدًا من أبرز المترجمين الجزائريين، وأهمّ الكتّاب المتخصّصين في الأدب الروسي. حيث أثرى بفضل إجادته اللغة الروسية خاصة، ولغات عالمية أخرى، الصحافة الجزائرية والعربية، بمقالات من الأهمية بمكان. ولعلها فرصة، من خلال هذا المقال الذي سبق نشره في جريدة «الخبر» اليومية، لنتذكر هذا الكاتب …

أكمل القراءة »

فرانز فانون: منظّر الثورة الجزائرية، من يتذكّره؟

في مثل هذا اليوم 06 ديسمبر، توفي الكاتب والمناضل الجزائري فرانز فانون، (1925-1961) صاحب الكتاب الشهير «معذبو الأرض». رفيق نضاله الدكتور محمد الميلي، كتب عنه عدّة مقالات، وألف كتابا عن حياته ونضاله بعنوان: «فرانز فانون والثورة الجزائرية». ولعلها مناسبة، نتذكر فيها أيضا المفكر والديبلوماسي الجزائري محمد الميلي، متمنّين له الشفاء …

أكمل القراءة »

زيتون بوهليلات، وأخيرًا أفرجوا عن الفيلم !

وأخيرًا، يبدو وكأنّ التلفزيون الجزائري، بدأ يتفطن إلى الكنوز التي يزخر بها أرشيف السينما الجزائرية، بدل تكرار عرض أفلام بعينها لحد الابتذال. وهكذا عرضت قناة canal Algérie ، سهرة الخميس 22 سبتمبر 2016، في إطار برنامج سينمائي أسبوعي، يُعنى بشؤون السينما الجزائرية، فيلما جزائريا أنتج عام 1977، ويحمل عنوان «زيتون …

أكمل القراءة »

حصري.. صور نادرة لنجوم الرّاي

بعيد صدور أغنية «ما عندي زهر»(1983) لفضيلة وصحراوي من الجزائر، أدرجت إحدى فرق الديسكو في بريطانيا إيقاعها ووردت الأغنية ذاتها في جينيريك فيلم أميركي، وتمّ التّعاقد مع النجمين الصّاعدين وقتها (أشهر ثنائي في موسيقى الراي نهاية الثمانينيات)، تمّ التعاقد معهم سنة 1989 من طرف شركة إنتاج إنجليزية كانت تتعامل مع …

أكمل القراءة »

بختي بن عودة.. فانوس تنوس حوله الأسئلة

خيرة بلقصير أسمع صلصلة في ثقب باب الغياب، شيء ما يُراق من فوق الأبدية، كالزّلال يهطل الرُّشد والنبوغ على هيئة وميض من طابق الهزيع الأخير، من عمارة «سان ميشال»، في عقر المخيال الذي يستبق وهران. أشمّ رائحة الكلام ونتوءات تغتسل بالدلالة والقلم المبرور، هل للحداثة رائحة؟ تلك التي جرّدت أيقونة …

أكمل القراءة »

جيلالي خلاص: خريف رجل المدينة (2)

  فيما يلي، الجزء الثّاني، و الأخير، من قصّة «خريف رجل المدينة»، التي كتبها جيلالي خلاص (1952)، في نهاية السّبعينيات، وننشر نصّ جيلالي خلاص، ضمن مشروع استعادة النصوص الأولى، لكبار الكتّاب الجزائريين في الوقت الحالي. «الرجال الذين عثروا عليه: يالها من سيارة! لكن للأسف.. ملايين ذهبت في رمشة عين!.. أسرع …

أكمل القراءة »

جيلالي خلاص: خريف رجل المدينة (1)

جيلالي خلاص، من مواليد 1952، أصدر مجموعات قصصية، روايات، وكتباً للأطفال، نذكر منها: «رائحة الكلب»، «زهور الأزمنة المتوحّشة»، «حمائم الشّفق»، «نهاية المطاف بيديك»، «قرّة العين» وغيرها.. وقد تُرجمت بعض أعماله إلى لغات أجنبية(فرنسية، إيطالية، ألمانية وروسية).. جيلالي خلاص، واحد من أهمّ أسماء الجيل الثّاني في القصّة القصيرة، في الجزائر، كان …

أكمل القراءة »

يحي بن مبروك: هذه هي قصّتي مع المفتش الطاهر

في هذا الجزء الثّاني من الحوار المطوّل الذي أجرته مجلة «الوحدة»، في أكتوبر 1990، يواصل الفنان الراحل يحي بن مبروك (1928-2004) سرد شذرات من حياته، ومن تجربته، التي جعلت منه واحداً من الممثلين المحبوبين في الجزائر. اقترن الفنان يحيى بن مبروك بدور شهير «لابرانتي»، وهذا الأخير لم يكن له ليكون، لولا …

أكمل القراءة »

«لابرانتي»: اعتزلت الفن، بعد أن أحسست بالاختناق

في هذا الجزء الأول من الحوار المطوّل الذي أجرته مجلة «الوحدة» في أكتوبر 1990، مع الفنان الراحل يحيى بن مبروك (1928-2004) أو «لابرانتي»، والذي جاء بعد شبه اعتزال عن التمثيل، دام طويلاً، خاصة عقب رحيل شريكه الأساسي في التمثيل حاج عبد الرحمن، أو المفتش الطاهر(1941-1981) الذي تقاسم معه، أشهر ثنائي …

أكمل القراءة »