الأحد، 16 يونيو 2019

صلاح باديس

سَامْبُول

فيروز قالك جايّة لدزاير؟ زعما نأمنوهم ونقولوا صح جايّة وما يهمناش إذا قسنطينة تُصلح تكون عاصمة ثقافة عربية ولاّ لا!.. ومن غير ما نسقسيو: الدزيريين يسمعوا فيروز ويحفظوا غنَاها ولاّ جيبينها بَرك المهم «أيقونة» و«رمز» ولاّ «سامبول» (مَشي اللّي داروها جزايرية) تع الثقافة العربية، إلخ. أحنا نروحو نشوفو «روري» اللّي …

أكمل القراءة »

عبد الله بن عدودة: سياسة التّجويع

حاوره: صلاح باديس عبد الله بن عدودة قبل سنة من الآن، كان برنامج «سيستام دي.زاد»، على فضائيّة دزاير تي.في، يعتبر واحدًا من البرامج التلفزيونيّة الأكثر مُشاهدة في الجزائر، كانت أسماء محترمة، في الفنّ ومن المجتمع المدني، تمرّ على بلاطو البرنامج، مما منحه مصداقية وحضورًا مهمين، في المشهد التلفزيوني الناشئ في …

أكمل القراءة »

لا بترول.. لا بالون..

السْمَانَة اللّي قبل اللّي فاتت، كتبت «مرميطة» بعنوان «الفُمْ يفْتِي دُرُوسْ وضْرُسُه مْسَوْسِينْ» (عاودوا اسمعوا غنية باسم الحق ولامور)، في آخر الكرونيك كتبت حاجة على غينيا «تروبيكال»، المُحرّر صحّحها ورَدْها «إيكواتوريال»، في باله سْهِيت عليها، بصّح رجعت وفهمته علاش كتبت تروبيكال ومَشي إيكواتوريال (اللّي هي أدق في ترجمة كلمة «إستوائية»). …

أكمل القراءة »

أفلام ذات منفعة عامّة

مقام الشّهيد أمام المكتبة الوطنية بالحّامة، في الجزائر العاصمة،  وقف م.م (60 سنة)، وهو منتج جزائري معروف، عاد إلى البلد بعد ما يقارب الـثلاثين عامًا قضاها في باريس، مرافقا نجوم الأغنية الأمازيغية الأوائل من شريف خدّام إلى إيدير وآيت منقلات..كما رافق أيضًا الشاب خالد والشاب مامي، وعمل مع أسماء كبيرة …

أكمل القراءة »

خمس صفات للحلاّب

خمس صفات للحلاّب التْحلاب اليوم ما ولاّش معايرة، ولا تمسخير، ولى واجب وطني، كيما هو كيما الخدمة العسكرية، بصح عكس الخدمة العسكرية اللّي بلا بيها ما تتزوجش، تقدرما تكونش حلاّب وتتزوج ودير واش حبّيت.. التْحلاب تطوّر بحاجات بزاف اليوم: الفايسبوك، السمارت فون ولانساج ودراهمه اللّي يروحو يشروا بيهم «إيبيزا» بلونش …

أكمل القراءة »

راقدة وتمونجي

سا 8 تاع الصباح: الطريق مَغلوقَة. سا 9 تاع الصباح: الطريق مسَكْرَة. سا 10 تاع الصباح: الطريق مْبَلْعَة. الحداش، الطناش، الوحدة… ألف؟ ألفين طونوبيل؟ كل يوم غالقين الطريق. والسؤال يطرح نفسه: شكون راهو ف (البِيرُوات/ الشركات/ الورشات/ الشُونْطِيَاتْ…) شكون راهو خدّام؟ العالم قلّع وحنا حاصلين ف لوطوروت، الدنيا دارت وتدور …

أكمل القراءة »

الفُمْ يَفْتِي دُرُوسْ وضْرُوسُهْ مْسَوْسِينْ

العنوان تاع مرميطة هذِ السْمَانَة، من غُنية شابّة بزاف تاع أمازيغ كاتب وسّمها: «باسم الحق ولامور». يقول في وسطها: «الفُمْ يَفْتِي دُرُوسْ وضْرُوسُهْ مْسَوْسِينْ/ والعِين شَاهْدَة بدْمُوعْ تْمَلّحْ فْ الدَمْ مْسْكِينْ». النّاس اللّي خرجت نهار الجمعة، ما خرجتش على جال «المسيرة». المسيرة اللّي قعدت «صحافة ميكي» تْعيطْ عليها تحت شعار …

أكمل القراءة »

واحد اللّيلة في باريز!

قبل ما يخلاص العام اللي فات شُفنا في الفايسبوك تصاور تع سعيداني في باريز… الصباح، يمشي وهو راجع من «الشوبينغ»، ولاّ واقف في نُص الليل وسط طريق فارغة يستنّى «الإشارة» بَاش يَقْطَعْ.. فكّرنا بوودي آلن: ميدنايت إِنْ باريز… «سعيداني إِنْ باريز»!.. هنا في دزاير، ما صراتش حاجة كبيرة، تبدّل نيميرو …

أكمل القراءة »

هذي ليّ..وهذي ليك

الطريق الطالع لبوزريعة مغلوق، أكثر من 3 ساعات و أنا حابس. لأول مرة من سنين نعاود نسمع لُطفي دوبل كانون! ونسقسي روحي واش بقى اليوم من لُطفي؟ طاح من عيني كي ولّى يشوف بلي الرّاب ما يكفيهش… حاب يولّي مصلح ديني وإجتماعي، بعد أن اقتنع بأن الرابور تع بلادنا لن …

أكمل القراءة »