الخميس، 18 يوليو 2019

نفحة

فضيلة الفاروق تكتب: بصيرة ثقافية

لا يمكن للمُصيبة أن تكون أكبر من أن يجد المثقّف نفسه مُخيّرًا بين أمرين في العالم العربي؛ فإمّا أن يكون مواليًا أو معارضًا، وهي مصيبة صنعها المثقّف نفسه دون حتّى أن ينتبه. المثقّف الذي يعتبر نفسه ناقصًا إلا إذا تسلّح بروابط سياسية تموّله ماديًا، وتتحكّم في مصير لقمة عيشه، لا …

أكمل القراءة »

كاتية بنقانة: التلميذة التي تحدّت الإسلاميين

عمر عبداوي صدر مؤخرا كتاب جماعي باللغة الفرنسية، يتضمن شهادات ومقالات عدد من الإعلاميين والكتّاب، عن التلميذة الثانوية : كاتية بنقانة، التي اغتالتها الجماعة الإسلامية المسلحة (GIA)، بتاريخ 28 فبراير 1994؛ وهي لم تبلغ بعد 17 سنة،  بعد أن امتنعت عن ارتداء الحجاب، ورفضت الامتثال لأوامر التنظيم الإرهابي، الذي هدد …

أكمل القراءة »

الذّكاء الاصطناعي

كتبو: لوك فيري. ترجمو: جقرور السعيذ كاين ثلاث أنواع تاع الذكاء الاصطناعي (l’Intelligence Artificielle)، أو ثلاث وجوه مختلفين تاع هاذ النوع الجديد من الذكاء. مالازمش نخّلطو بيناتهم إذا رانا تاع الصّح حابّين نستفادو من الثورة الي رانا عايشين فيها أو باه نتفاداو التهديدات و(les enjeux) تاوعها. كاين الـذكاء الاصطناعي (IA) …

أكمل القراءة »

التّفكير شعريا، أو الشّعر بنكهة فلسفية

التّفكير شعريا، أو الشّعر بنكهة فلسفية

إذا كانت الفلسفة قد اهتمت بالشّعر، لما ينفتح عليه من إمكانات الكشف عن الوجود، فإن الشّعر بدوره استثمر إمكانات الفكر من جهته، محاولاً القبض على جمرة الوجود الحارقة، دون أن يخفي اتكاءه على الفلسفة، سواء في تأثره الجليّ بسوداوية الوجودية، أو في قلقه العدمي، الذي يقربه من اللاشيء. وهو في …

أكمل القراءة »

هالوسين.. أو رواية الجرأة

هالوسين.. أو رواية الجرأة

فاجأ الفيلسوف الجزائري المثير للجدل إسماعيل مهنانة الجميع مؤخرًا، بولوجه إلى عالم الكتابة الرّوائية وإصداره لروايته الأولى الموسومة بـ”هالوسين”، عن دار الجزائر تقرأ. الرّواية التي وصلت إلى القائمة القصيرة للجائزة التي أطلقتها دار النّشر ذاتها، يبدو أنها ستسيل الكثير من الحبر في أوساط المهتّمين، ليس فقط المهتمين منهم بالأدب والإبداع …

أكمل القراءة »

هل نحن في الجزائر بحاجة إلى الفلسفة ؟

اليوم، الخميس15 نوفمبر 2018 ، يصادف اليوم العالمي للفلسفة . وقد حددت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة ( اليونسكو) شعار هذه السنة ” الفلسفة والتفكير النقدي “. لقد اعتمدت اليونسكو في عام 2002 اليوم العالمي للفلسفة على أمل تشجيع التحليلات والبحوث والدراسات الفلسفية لأهم القضايا المعاصرة من أجل الاستجابة …

أكمل القراءة »

كيف جعلت السّلطة من الكاتب بقالاً في معرض الكتاب

كيف جعلت السّلطة من الكاتب بقالاً في معرض الكتاب

عاد الصّالون الدّولي للكتاب في الجزائر (سيلا)، في الطّبعة الثالثة والعشرين، في نفس ظروف الطّبعات السابقة. لاتزال الدولة المموّل والمسير الوحيد المهيمن عليه، تختار من يحضر وتشطب أسماء كتّاب غير المرغوب فيهم وكذا الكتب التي يمكن عرضها والكتب الممنوعة باسم حماية الهوية الوطنية. وقام رئيس الحكومة بتدشين الصالون لتكريس هيمنة …

أكمل القراءة »

كشيوعيِّ يُدَخِّنُهُ التَّبغُ الوطنيُّ الفاسد

كشيوعيِّ يُدَخِّنُهُ التَّبغُ الوطنيُّ الفاسد

(إلى جدي تُّومي سعيدي المكنَّى بهو شي منه) …كشيوعيٍّ يصبُّ الحزنَ في الأنخابِ، يكوي صدره بالتّبغ، يلقي دمعةً للكأسِ، يعطي شهقة من أعمق الآمال للأوطان؛ أبكي: 1. جسدي يحسو النّارَ والأوجاعَ في وطنٍ تمتصّ دمه كائناتٌ تستثمر في ماء الوجه، كي تكبر مؤخراتها فلا تقوم من الكراسي حتى تتألم مفاصل …

أكمل القراءة »

ما فائدة السيلا؟

ما فائدة السيلا؟

نشر أمزيان فرحاني (وهو واحد من كبار الصّحافيين الجزائريين المهتمين بالشأن الأدبي والثقافي) في جريدة الوطن النّاطقة بالفرنسية مقالا بعنوان: ما فائدة السيلا؟ تطرّق فيه بإسهاب إلى هذا الحدث الكبير الذي ينتظره كل خريف وبشغف زائد عشاق الكتاب والثّقافة من الجزائريين. يُقرّ فرحاني بأن السّؤال الذي عنون به مقاله قد …

أكمل القراءة »

أسماء جزائري تكتب : الدّموع المتألقة

أسماء جزائري   مصابٌ عنوان بيتي بالطلقات الطائشة ينساه المقربون فور خروجهم إلى الشّارع يخطئونه يطرقون أبوابا أخرى حينما يقصدون الطّرق عليه وحين يتذكرون بابه أكون أنا قد تجاوزت كلّ الشّارع لأتفقّد علبة البريد في مركز البريد مائلٌ فمي منذ توقفت عن مناداة أسمائهم وحينما يتّصلون أكون قد وضعت السماعات …

أكمل القراءة »