الأحد، 15 ديسمبر 2019

نفحة

من سيصطاد بوكيمونات الجزائر؟

حمزة دايلي لعبة «بوكيمون غو»(Pokémon Go) تمكّنت من إدخال سحر وألوان في يوميّات الشّباب الجزائري الرّتيبة، حملت هذه اللعبة أشياءً لطيفة في ظلّ تشوّه عامّ يمسّ حياة المجتمع. الحياة الافتراضية هي «المسكن» الذي يلجؤون إليها في محاولة منهم لتجاوز الأزمات النفسية والاجتماعية التي يتخبطون فيها، أزمات يحاولون عبثًا التّخلص منها. …

أكمل القراءة »

طرشاقة.. من الشّعب وإلى الشّعب

عزيز حمدي «زلموط»، «طرشاقة»، «زلاميط»، «طريطقة»، و«عمي العُرف».. هي مرادفات لكلمة «عود ثقاب» باللهجات الجزائرية المختلفة، وفي الوقت نفسه هي أسماء شخصيات مسرحية «طرشاقة» لأحمد رزاق، التي عرضت في المسرح الوطني الجزائري، والتي جسد أدوارها 22 ممثلا مسرحيا من 12 ولاية مختلفة. «طرشاقة» عمل كوميدي درامي أراد منه المخرج أن …

أكمل القراءة »

خالد بن صالح يكتب: الأجنحة

إلى أشرف فيَّاض تلك البلاد القديمة، والدليل الضائع في الكتب مددتُ يدي إلى الرَّف، وفي نيَّتي أن أقتلعَ ما غُرس في الرَّمل من قضبان الحديد كدتُ أصدِّقُ النبوءة الأخيرة، لو لم يتدلَّ من خشبِ الحائط حبلُ مشنقةٍ وأقوالٌ مسجوعةٌ أخافت العصافير هنا بالداخل – حيثُ قلبكَ الشاسعُ – أغصان نديَّة …

أكمل القراءة »

فارح مسرحي ﻟ«نفحة»: لماذا تعاني الفلسفة من التّهميش؟!

حاوره: نورالدين برقادي يتأسّف أستاذ الفلسفة بجامعة باتنة، د. فارح مسرحي، للغياب التّام لثقافة الإصغاء للطّرف الآخر، بين أتباع مختلف التيارات الفكرية عندنا. ويعلّل صاحب «المرجعية الفكرية لمشروع محمد أركون الحداثي» – في هذا الحوار – أسباب خفوت صوت المشتغل بالفلسفة – كما يحبذ تسميته – في العالم الإسلامي، ويعبّر عن …

أكمل القراءة »

ماذا يحدث في وهران..؟

سلمى قويدر بعيدًا عن المقالات المحتفية بافتتاح مهرجان وهران الدّولي للفيلم العربي، في دورته التّاسعة، الذي كنا نتمناه «حدثا ناصعا» كما تحاول بعض وسائل الإعلام الرّسمية و«المستقلة» التّرويج له، فضّلنا أن نكتب عما يؤرقنا في هذا الحدث، الذي انطلق ليلة أول أمس، وما يؤلمنا كممتبعين وداعمين للسينما العربية، ونوّد هنا …

أكمل القراءة »

أسماء جزائري تكتب: حالة إعجاب

أسماء جزائري أحبّ كيفَ ينام، ويتركُ نافذته تتعرّق صيفاً، فيرتوي قميص نوم الشّارع، و لا أعرف بعدها أين تُخفِي أعمدة الكهرباء مناشف أصابعه. أحبّ كيفَ يرتّبُ ثيـابه، حِذاء تحت السّرير، وآخر وراء الستار، سروال على باب الخزانة، وجواربُ ملتصقة بالوسادة، وأغراض أخرى أجدها تحُوم حولي كلّما أفرطت في المنام . …

أكمل القراءة »

المستور في فاجعة نيس والانقلاب التركي المهدور

الاعتداء الإرهابي الذي تعرّضت له مدينة نيس الفرنسية ثم المحاولة الفاشلة للانقلاب بتركيا ستكون لهما ولا شكّ تداعيات على الإسلام والعالم العربي. لذا وجب التفطن للمستور من القضيتين، مما يتستر عليه الغرب ومن سانده من العرب وأهل الإسلام، بل ومن ناهضه أيضاً علنا من بينهما، بدون أيّة قناعة أو نزاهة …

أكمل القراءة »

عن الديك واسم الوردة!

كنت منذ الصّغر لا أخفي إعجابي عند سماع التّسميات العربية الشّاعرية للأزهار، وهذا لكونها في نظري تسميات عذبة للغاية ولاسيما وهي تتحدّث عن كائنات طبيعية رقيقة ورومانسية. وكيف لا يكون ذلك ونحن نسمع يوميًا تقريبا تسميات لطيفة من قبيل «إكليل الجبل» و«مسك الليل» و«الليلك» و«السوسن» و«الياسمين» و«عصا الراعي» و«البيلسان» وغيرها …

أكمل القراءة »

تأثير المسلسلات التركية: ظواهر لغويّة مستحدثة

د. خيرة منصوري من الظّواهر اللّغوية المستحدثة، والملفتة للانتباه، والتي أخذت في التمدّد والانتشار في مجتمعنا الجزائري؛ إحداث تغيير؛ قد يكون بحذف أو زيادة. في مثل: جدّي، جدّتي: صارت جدّو- جدّتو عمّي، عمّتي: عمّو- عمّتو خالي، خالتي: خالو – خالتو ياء النّسبة، تنزع من هذه الكلمات الدّالة على الصّلة الرّابطة …

أكمل القراءة »

نصيرة محمدي تكتب: تركته في منحدرات آلجي

مقطع من نصّ جديد، للشّاعرة نصيرة محمدي، بعنوان: «تركته في منحدرات آلجي» «عالقة في شيئ ما يأكل قلبي، أتخبّط كطير مسجون وأتلوى كمدمنة لا تستطيع فكاكًا من أفيونها. أرى ما لايراه الأخرون وأصدقه مثل حكمة بليغة وقاسية في جمالها، وجميلة في ألمها. لا أحد أقوى من قدره ونهايته. لا أحد …

أكمل القراءة »