الأربعاء، 26 فبراير 2020

لوحة مفاتيح اللغة الفرنسية.. متخلّفة عن اللغة العربية

رشيد فيلالي

في هذه الوقفة سأتحدّث عن ميزة كبيرة تتحلّى بها اللغة العربية فيما يتعلق باستعمال تكنولوجيات الاتصال الحديثة..

وهي ميزة تتفوّق بها على اللغة الفرنسية رغم ما تعرفه لغة فولتير من تقدّم كبير وتوسع وقاعدة ثقافية هائلة.

أخصّ بالحديث هنا لوحة مفاتيح الكومبيوتر(Clavier).

ففي الوقت الذي عرفت اللغة العربية تطورًا كبيرًا من هذه الناحية، بفضل مجهودات حثيثة قامت بها شركات مختصة أجنبية وعربية، إلى درجة بدء الاستعمال لما يُسمّى بلوحة المفاتيح الذكية التي تُساعد الكاتب باللغة العربية على تجاوز الكثير من الصّعوبات في الكتابة مهما كان نوعها ودرجة تعقدها، تظلّ إلى غاية الآن لوحة المفاتيح الفرنسية رهينة للكثير من الصّعوبات والمعوقات التي تجعل الكتابة بها متعذّرة وحتى خاطئة!

حسب تقارير عديدة صدرت مؤخرًا في فرنسا وتمّ تقديمها للبرلمان الفرنسي في محاولة للبحث عن حلول لها، فإن تعدد صناعة لوحة المفاتيح الفرنسية المسوّقة بهذا البلد جعل منها نقمة وليس نعمة، وذلك بالنّظر إلى تباين واختلاف مكان الحروف الهجائية، فبالإضافة إلى انعدام بعض الحروف كلية في بعض المفاتيح على غرار الرّموز المعروفة، رغم أهميتها القصوى مثل رمزي (@) و(€).. نجد حروفا أخرى موضوعة في غير مكانها الاعتيادي، وهو ما يربك قطعًا المستعمل للوحة المفاتيح الفرنسية المعروفة باسم «أزارتي: azerty»، نسبة إلى الحروف الستة الأولى بها.

كما أن هذه اللوحة تفتقد إلى الكثير من الحروف وأدوات الشّكل الفرنسية المعتادة، وخاصة منها الحروف الكبيرة المشكولة(les caractères accentués en majuscule). ولهذا السبب كانت مختلف مصالح الدّولة إلى وقت قريب تدرس القواعد الأساسية للإدارة الفرنسية بحروف تاجية كبيرة غير مشكولة!

علمًا – مثلما تؤكد على ذلك أكاديمية اللغة الفرنسية – أن عدم استعمال الشّكل في الكتابة الفرنسية قد يوقع في الكثير من اللبس والإبهام وسوء الفهم ومن ثمة الخطأ، وليس هذا فحسب، حيث يشدد اللغويون الفرنسيون على أن هناك مشاكل أخرى تعرفها لوحة مفاتيح اللغة الفرنسية على غرار كتابة حرف «ç» المشكول، الذي يستحيل كتابته بالحروف الكبيرة مشكولا، بحيث يتم الاكتفاء بكتابته هكذا: (C).

عرفت اللغة العربية تطورًا في لوحة المفاتيح

وإذا كان هناك الكثير من الجمل الفرنسية تبدأ بـ «ça» فهل تكتب بدون شكل هكذا«Ca» كونها في أول الجملة؟ أم تكتب هكذا«ça» بالحروف الصّغيرة، وفي كلا الحالتين يعتبر ذلك خطأ إملائيا!

هناك أيضًا الحروف المدمجة الأخرى مثل «æ» و«œ» وما يعادلهما بحروف كبيرة، هذان الحرفان غير متوفرين في لوحة المفاتيح الفرنسية (لاستعمالها يتم اللجوء إلى حيل القطع واللصق للحصول عليهما أو استعمال برامج التّصحيح وغيرها من الحيل المتعبة وغير العملية). مع الإشارة إلى أن هذين الحرفين يتكرران كثيرًا في الكلمات الفرنسية وخصوصًا الثّاني.

ومن جهة أخرى يؤكد اللغويون الفرنسيون على أن الجمل المنقولة يجب أن توضع في الفرنسية بين شولتين(doubles chevrons) وليس قوسين صغيرين، كما هو الحال في اللغة الإنجليزية، لكن هذا غير متوفّر في لوحة المفاتيح الفرنسية، أو يتم العثور عليهما بصعوبة بالغة، هناك أيضا بعض الحروف التي تكتب بها عدد من الكلمات وخاصة أسماء الأماكن غير متوفرة بالحروف الكبيرة إطلاقا في لوحة المفاتيح الفرنسية مثل حرف«ÿ».

هذا في الحقيقة القليل مما جمعناه في هذا المجال، وهو كافٍ لكي نأخذ فكرة عامة عن خصائص لوحة المفاتيح الفرنسية التي يعكف حاليًا الصناعيون الفرنسيون على تطويرها، لكي تواكب الكتابة الفرنسية الصّحيحة، وهو ما تجاوزته الكتابة العربية إلى حدّ كبير، نقول ذلك مع أنه مازالت المسيرة متواصلة لتحقيق مزيد من التحكّم في الكتابة على مفاتيح اللغتين العربية والفرنسية ولغات أخرى.. فتأمل.

 

 

إضافة تعليق

تعليق (تعليقات)

شاهد أيضاً

جائزة مقابل خيانة اللغة الوطنية

بتاريخ  30 جوان 1996، كانت قناة “TF1” الفرنسية بصدد نقل فعاليات الجائزة الفرنسية الكبرى لسباق …

هل التعريب في الجزائر استعمار جديد؟

هذا السّؤال الغريب في الحقيقة لم أطرحه أنا، بل هو استنتاج توصّل إليه الكاتب محمد …