الجمعة، 15 ديسمبر 2017

حصري.. صور نادرة لنجوم الرّاي

بعيد صدور أغنية «ما عندي زهر»(1983) لفضيلة وصحراوي من الجزائر، أدرجت إحدى فرق الديسكو في بريطانيا إيقاعها ووردت الأغنية ذاتها في جينيريك فيلم أميركي، وتمّ التّعاقد مع النجمين الصّاعدين وقتها (أشهر ثنائي في موسيقى الراي نهاية الثمانينيات)، تمّ التعاقد معهم سنة 1989 من طرف شركة إنتاج إنجليزية كانت تتعامل مع بوب مارلي أيضاً، لتسجيل ألبوم وللقيام بجولات فنية في كلّ أنحاء المملكة المتحدة، لتتوسع الخريطة لاحقًا إلى أوروبا وأمريكا، أين شاهدنا لاحقا – نحن أبناء جيل التسعينيات – تلك الفيديوهات الشّهيرة لفضيلة وهي تغني في شاطئ «سانتا مونيكا» الشّهير بجبّتها الوهرانية..

هنا، نجد بعضا من الأرشيف الفوتوغرافي لعازف الطبول وقتها حمو بلحوى، الذي رافق مغنيّ الرّاي، صور حصرية، تنشر لأوّل مرّة، تخبرنا بأكثر مما كنا نعرفه.. صور من كلّ الجولات، وحتى من الجولة الثانية سنة 1994 المخصصة لأمريكا فقط والتي نرى فيها الشّاب حسني(قبل اغتياله)، الذي سافر معهم للمرة الأولى: لاس فيغاس..  واشنطن..  شيكاغو..  جنيف.. غلاسكو.. قصّة غير مكتوبة من قصص الرّاي الكثيرة واليوم تساهم «نفحة» في التّأريخ لها..

في غلاسكو
في جنيف
في جنيف
في كاليفورنيا
في لوس أنجلس
في لوس أنجلس
في لوس أنجلس
في سان فرنسيسكو
في سان فرنسيسكو
في لاس فيغاس
في واشنطن
في واشنطن
في واشنطن

إضافة تعليق

تعليق (تعليقات)

شاهد أيضاً

زيتون بوهليلات، وأخيرًا أفرجوا عن الفيلم !

وأخيرًا، يبدو وكأنّ التلفزيون الجزائري، بدأ يتفطن إلى الكنوز التي يزخر بها أرشيف السينما الجزائرية، …

بختي بن عودة.. فانوس تنوس حوله الأسئلة

خيرة بلقصير أسمع صلصلة في ثقب باب الغياب، شيء ما يُراق من فوق الأبدية، كالزّلال …