الإثنين، 21 سبتمبر 2020

جزائرية وفرنسيّات بصدور عارية. لماذا؟

اشتعلت مواقع التّواصل الاجتماعي، في اليومين الماضيين، بهاشتاغ (défi_accept#)، تضامناً مع مرضى السّرطان، ونشر عدد كبير من المستخدمين، صوراً لهم بالأسود والأبيض. وقبل ذلك، نشرت ممثلات فرنسيات، وممثلة جزائرية هي رشيدة براكني(39 سنة)، صوراً لهنّ بصدور عارية، تضامناً مع مرضى سرطان الثّدي، ودعوة لهن للكشف عن هذا المرض الخبيث، قبل فوات الآوان، وعدم الخجل من كشف صدورهن أمام طبيب، تجنباً لعواقب السّرطان الجسيمة.

إيستال ليفيبور
رشيدة براكني
إيلزا سيلبرشتاين
إيلان داروز
جولي ديبارديو

 

 

 

إضافة تعليق

تعليق (تعليقات)

شاهد أيضاً

عزم

عقدنا «العزم» أن نضحك عليكم

بينما كان الشّعب يخرج، كلّ جمعة، في حراك غير مسبوق، من أجل دولة جديدة، تحترم …

جورنال: أسبوع أوّل في الحجر الصّحي

كريمة أ.نواصر أسبوع من الجهاد في سبيل الحياة، بين أربعة جدران، اكتفيت فيه بعدّ السّاعات …