الخميس، 17 أكتوبر 2019

جزائرية وفرنسيّات بصدور عارية. لماذا؟

اشتعلت مواقع التّواصل الاجتماعي، في اليومين الماضيين، بهاشتاغ (défi_accept#)، تضامناً مع مرضى السّرطان، ونشر عدد كبير من المستخدمين، صوراً لهم بالأسود والأبيض. وقبل ذلك، نشرت ممثلات فرنسيات، وممثلة جزائرية هي رشيدة براكني(39 سنة)، صوراً لهنّ بصدور عارية، تضامناً مع مرضى سرطان الثّدي، ودعوة لهن للكشف عن هذا المرض الخبيث، قبل فوات الآوان، وعدم الخجل من كشف صدورهن أمام طبيب، تجنباً لعواقب السّرطان الجسيمة.

إيستال ليفيبور
رشيدة براكني
إيلزا سيلبرشتاين
إيلان داروز
جولي ديبارديو

 

 

 

إضافة تعليق

تعليق (تعليقات)

شاهد أيضاً

التّقاعد القسري.. آخر مسمار في نعش الجامعة الجزائرية

التّقاعد القسري.. آخر مسمار في نعش الجامعة

نسيمة قبلي أخرج الحراك الشّعبي، إلى العلن، الكثير من المفاجآت. لكنه بالمقابل عرى سوأة نظام …

الصّدفة والغباء في تغيير مجرى التّاريخ

الصّدفة والغباء في تغيير مجرى التّاريخ

قضى الإنسان قرونا في محاولة ترويض الطّبيعة. لم يتحلّ دائما بأخلاق الفوارس في مواجهتها، كما …