الخميس، 17 أكتوبر 2019

الوجه الآخر لمستر بين

في شهر نوفمبر سنة 2012، أعلن الممثل الإنجليزي الشهير بأدواره الساخرة، في تجسيده لشخصية مستر بين (Mr Bean)، واسمه الحقيقي «روان أتكينسون» (1955-)، توقّفه نهائيا، عن تجسيد دور «مستر بين» الشخصية الكوميدية الشهيرة، مصرّحًا للصحافة قائلا: «شعرت بأنّ قدراتي البدنية في تجسيد الدور، بدأت في الفتور، بعد تجاوزي الخمسين من العمر، وأعتقد أيضاً أنّ شخصاً في الخمسين من العمر يصبح حزينا شيئا ما».

مستر بين ممثلا

لكنه بعد توقّف لم يدم طويلا، عاد «روان أتكينسون» سنة 2013، ليلعب دور راهب مسيحي، في فيلم أنتجته قناة «بي بي سي» الانجليزية، وقد أثار الفيلم حينها، استياءً عارما وسط الكنيسة، ورفعت دعوى قضائية ضد القناة المنتجة، بتهمة السخرية من رجال الدين المسيحيين.

الشهرة العالمية التي حققها المسلسل التلفزيوني «مستر بين»، وعدد من الأفلام السينمائية والمسرحيات، والأفلام الكارتونية، والألعاب، التي جسدت الشخصية الساخرة، أثمرت عن عائدات ضخمة حقّقها الممثل، وهكذا قدّرت ثروته في انكلترا، بأكثر من 100 مليون دولار، وهو ما جعله يعيش في رفاهية تامة، مقيما في فيلته العصرية، بالقرب من أكسفورد.

رفقة احدى سياراته الفاخرة

وبفضل الثروة التي حازها، حقّق «مستر بين»، شغفه الشديد بالسيارات، لم يعد ذلك الممثل الذي يملك سيارة مهترئة، تثير سخرية المشاهدين، بات يمتلك آخر موديل في عالم السيارات، وانضم إلى رالي السباقات في إنجلترا، رغم تعرّضه لكثير من الحوادث، آخرها حادثة ضرب شجرة، وعمود إنارة، عندما كان يجري سباقا مع فريق «مكلارين» للسيارت، في الريف الإنجليزي.

في حياته الخاصة، طلّق «مستر بين» زوجته «سيناسترا ساستري»، بعد زواج دام ثلاثة وعشرين عاما، وبعد أن أنجب منها طفلين (ليلي، وبينجامان)، ليتزوّج مؤخّرًا، من الفنانة الشابة «لويز فورد» (31 عاما) التي تصغره بنحو 24 سنة.

مع زوجته الشابة

«روان أتكينسون» أو «مستر بين» الذي عرفناه في التلفزيون، أحمقا، فقيرا، مستهترا، صار الآن ثريّا، يمتلك آخر السيارات، ويسكن في أفخم الفيلات في لندن، طلّق زوجته، بعد زواج دام ثلاثة وعشرين عاما، وتزوّج بممثلة حسناء بعمر ابنته.

زوجته الأولى رفقة ابنته

 

 

إضافة تعليق

تعليق (تعليقات)

شاهد أيضاً

دعه يكتب، دع الأثر يدلّنا عليه

دعه يكتب، دع الأثر يدلّنا عليه

بدءًا كانت الفكرة ثم التطبيق وننتظر معًا الأثر. عندما قمنا بالإعلان عن تنفيذ الفكرة تطرقنا …

هيننغ مانكل: الحياة تكمن في الإبداع

هيننغ مانكل: الحياة تكمن في الإبداع